لتجربة أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
الطرازات الجديدة تساعد بتعزيز نمو مبيعات بنتلى الدولية في 2019

الطرازات الجديدة تساعد بتعزيز نمو مبيعات بنتلى الدولية في 2019


الشرق الأوسط – شهدت بنتلى موتورز Bentley Motors ارتفاعاً في مبيعاتها بنسبة 5 % خلال العام  2019، حيث ساعدت مجموعة من الطرازات الجديدة المتميّزة بتحفيز أعداد متزايدة من العملاء حول العالم لشراء مركبات العلامة التجارية البريطانية العريقة. وقامت الشركة ببيع 11,006 سيارات، مع تميّز 2019 بكونها السنة السابعة على التوالي التي تتمكّن فيها بنتلى من بيع أكثر من 10,000 سيارة.

 

ومن أبرز عوامل نجاح الشركة كان إطلاق العديد من الطرازات الجديدة الرائعة، والتي تزامنت مع التوافر الأفضل على المستوى الدولي لباقي الطرازات الشهيرة، وبالأخص Continental GT W12 وBentayga V8. وقد ارتفع الطلب على Continental GT بفضل طرح محرّك V8 عالي الأداء لطرازي Coupe وConvertible. كما شهدت مركبة Bentayga الرائدة القادرة على السير فوق مختلف الدروب طلباً قوياً وسجّلت مبيعات قياسية، مع تعزيز طرازات Speed وDesign Series الجديدة لمستويات الفخامة التي تتمتّع بها أساساً هذه المركبة الرياضية متعدّدة الاستعمالات (SUV) الفخمة. كما تم إنتاج ثلاث طرازات بإصدار محدود وذلك من قِبَل قسم Mulliner التابع لشركة بنتلى والمتخصّص بتصنيع السيارات وفق الطلبات الخاصّة، وقد جرى بيعها كلّها بشكل سريع.

 

وكانت Continental GT من بنتلى التي تُعدّ السيارة الفاخرة عالية الأداء الأرقى في العالم، الطراز الأفضل مبيعاً لدى العلامة التجارية في 2019، حيث ارتفعت المبيعات بنسبة 54% مقارنة مع السنة التي سبقتها. وفي الوقت ذاته، شهدت مبيعات Bentayga نمواً أيضاً وذلك بنسبة 18%.

 

حول هذا، قال أدريان هولمارك، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة بنتلى موتورز: “كانت 2019 سنة استثنائية لشركة بنتلى لعدّة أسباب. فقد وصلت مبيعاتنا إلى أكثر من 11,000 مركبة وذلك للمرّة الرابعة في تاريخنا الذي يمتد لمئة سنة، إضافة إلى إنها السنة السابعة على التوالي التي تزيد فيها مبيعات التجزئة عن 10,000 مركبة. وهذه النتائج تعود بشكل أساسي إلى مستويات الطلب العالية في كافة المناطق، إلى جانب الإطلاق الناجح لسيارة Continental GT Convertible المكشوفة، وكذلك طرح خمس إصدارات متشقّة منها ونسخ محدودة خلال السنة.”

 

وأضاف: “من المميّز فعلاً أن يكون هذا الإنجاز البارز قد تحقّق بدون أي مبيعات لطراز Flying Spur الذي ساهم تاريخياً بنحو 20% من مبيعاتنا السنوية.”

 

وختم قائلاً: “هذه النتائج تضمن عودة بنتلى إلى تحقيق الأرباح، وهي تشير بوضوح إلى التطبيق الناجح لعملية التحوّل التي نشهدها وتعطي ملامح واضحة عن الفرص التي تتمتّع بها بنتلى في العام 2020 والمئوية القادمة للشركة.”

 

تجدر الإشارة إلى أن بنتلى قد أنهت السنة ولديها 238 وكيلاً في 68 سوقاً، وهو رقم قياسي بالنسبة للشركة.

 

ومع دخول بنتلى مئويتها الثانية، وبعد الإطلاق الأخير لسيارة Flying Spur الجديدة، من المتوقَّع أن تكون 2020 سنة مميّزة أخرى بالنسبة للعلامة التجارية والعملاء على حد سواء. ومن المقرَّر أن يبدأ تسليم سيارة السيدان الفاخرة من أربعة أبواب Flying Spur، التي تُعتبَر قمّة السيارات الفاخرة عالية الأداء (Grand Tourer)، في وقت مبكر من هذه السنة.



Source link

شاهد علي سوق السيارات

اترك تعليقك


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلي