لتجربة أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
“تسلا” تُطلق تحديثًا جديدًا لتطبيقها عبر الهواتف الذكية

“تسلا” تُطلق تحديثًا جديدًا لتطبيقها عبر الهواتف الذكية


واشنطن – يوسف مكي

 أصدرت شركة صناعة السيارات الكهربائية “تسلا” تحديثًا جديدًا لتطبيقها عبر الهواتف الذكية، يُتيح للمستخدمين تحديد السرعة القصوى لسيارتهم مباشرة من هواتفهم الذكية، يُطلق عليها “وضع حد السرعة”، ويأتي ضمن الإصدار 3.4.1، ويعتمد على ميزة مشابهة، يطلق عليها اسم “Valet Mode” وفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية،

ومع ذلك، فإنه لن يشترك في بعض الخصائص المزعجة في وضع Valet، مثل قفل مقصورة القفازات لكن سيتيح التحديث للمستخدمين التحكم في سرعة السيارة وتسريعها أو إبطائها، كما يمكن ضبط السرعة القصوى لزيادة نسبة الأمان ويمكن ضبط السرعة القصوى للسيارة على مدى 50:90 ميلا في الساعة، ومن غير الواضح متى سيكون المستخدم قادرا على الوصول إلى التحديث الجديد، وأشارت شركة “تسلا” من خلال موقع Electrek الأميركي، إلى أنه لا يمكن تمكين التطبيق وتحديثه إلا إذا كان لديهم إصدار برنامج 2018.24 أو أعلى من ذلك.

يذكر أن وضع Valet كان يقوم ببعض الأمور المشابهة إذ كان يحد من سرعة السيارة إلى 70 ميلا في الساعة، في حين أن القوة والتسارع يقتصران على 25٪،  بالإضافة إلى ذلك تم إعداده بحيث يتم تعطيل إعدادات معينة للسيارة ويتم تقييد الوصول إلى البيانات الشخصية، وتعدّ تسلا أن توفّر عددا أوسع من المزايا لمستخدمي سيارتها الكهربائية عبر وضع “حد السرعة” الجديد، كما أن “تسلا” ليست الشركة الأولى التي تسمح للمستخدمين بوضع حدود للسرعة فنجد شركة “كورفيت” أيضا تقدم وضع Valet الذي يعطل نظام المعلومات والترفيه في السيارة، بينما يتتبع مسجل بيانات الأداء أي بيانات يتم تسجيلها عندما يقوم شخص آخر غير المالك بقيادة السيارة. ومع ذلك، لم تقدم “تسلا” بعد “مسجل بيانات الأداء” على سياراتها.

ويسمح وضع حد السرعة الجديد لأصحاب “تسلا” بالحد من السرعة التي يمكن لأطفالهم قيادة السيارة، أو إذا قاموا بتسليم السيارة إلى شخص آخر، يمكنهم أيضًا وضع قيود على السرعة.

تأتي هذه الخطوة في الوقت الذي تصدر فيه “تسلا” تحديثات لبرامج Autopilot الذي ينبه المستخدمين إذا غفلوا عن عجلة القيادة.

arabstoday



Source link

شاهد علي سوق السيارات

اترك تعليقك


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلي