لتجربة أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
خبراء سيارات: 23% زيادة فى المبيعات خلال خمسة شهور وحركة السوق بدأت فى التحسن

خبراء سيارات: 23% زيادة فى المبيعات خلال خمسة شهور وحركة السوق بدأت فى التحسن





كتبت ــ سارة حمزة:


نشر في:
الأحد 5 يوليه 2020 – 7:54 م
| آخر تحديث:
الأحد 5 يوليه 2020 – 7:54 م

– عبدالسلام: قرار رسم الراديو غير مؤثر على السوق..

قال خبراء إن حركة مبيعات السيارات بدأت فى التحسن خلال الفترة الماضية، لاسيما مع إجراءات فتح الاقتصاد أخيرا، موضحين أن المبيعات عادت للارتفاع خلال شهر يونيو الماضى، بنسبة وصلت إلى 23% فى الشهور الخمسة الماضية، متوقعين أن تعود إلى وضعها الطبيعى كما كانت عليه قبل «جائحة كورونا» خلال الفترة المقبلة.

وعن الرسم الذى تم إقراره أخيرا على السيارات التى بها «راديو وأجهزة لاسلكية» بنحو 100 جنيه، أوضحوا أنه غير مؤثر على السوق وحركة المبيعات، خاصة أن المبلغ بسيط ولا يمثل عبئا على أصحاب السيارات.

قال حسين مصطفى، الخبير والمدير التنفيذى السابق لرابطة مصنعى السيارات، إن حركة المبيعات سيارات الركوب شهدت زيادة خلال الخمسة شهور الماضية بنسبة 23% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى، حيث سجلت حجم مبيعات 74 ألف سيارة مقابل 60 ألفا خلال نفس الفترة من العام الماضى.

وبحسب مصطفى ارتفعت مبيعات سيارات الركوب فى بداية العام الحالى، حيث سجلت فى يناير 8700 ألف سيارة وفى فبراير 16600 ألف سيارة، لكنها تراجعت فى كل من مارس وإبريل وعادت فى مايو لتسجل 8000 سيارة.

وأضاف أن قرار رسم الراديو غير مؤثر، خاصة أن معدلها يصل إلى 8 جنيهات شهريا وهو مبلغ بسيط ولا ينعكس بأى شكل سلبى على السوق.

وأقرت لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب زيادة رسم الراديو إلى 100 جنيه يتم تحصيلها سنويا، ويقضى القرار بأن يؤدى كل مالك سيارة بها أجهزة إلكترونية أو ترفيهية أو مجهزة لاستعمال هذه الأجهزة، رسما سنويا مقداره 100 جنيه، يتم تحصيله عند سداد أية ضرائب أو رسوم مستحقة على السيارة، وتئول حصيلة الرسم إلى الخزانة العامة للدولة، فيما كانت تبلغ قيمة الرسم قبل الزيادة 140 قرشا وكان يحصل لصالح دعم ماسبيرو.

من جانبه قال خالد سعد، رئيس رابطة مصنعى السيارات، إن حركة المبيعات بدأت الارتفاع عن الثلاثة شهور الماضية «مارس ــ مايو»، موضحا أن نسبة الارتفاع تصل إلى 10% «الحركة تتحسن بشكل تدريجى خاصة مع قرارات الفتح الاقتصادى التى تم اتخاذها أخيرا»، مؤكدا أن مبلغ رسم الراديو الذى تم إقراره بسيط وغير مؤثر ولا يمثل عبئا على صاحب السيارة.

وأعلن مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، الأسبوع الماضى، عددا من القرارات الخاصة بإعادة فتح العديد من الأنشطة الاقتصادية، ومنها فتح المطاعم والمقاهى والنوادى الرياضية الخاصة بـ25% من طاقتها الاستيعابية، وغلق جميع المحال الساعة 9 مساء، والمطاعم والمقاهى 10 مساء، بالإضافة إلى إلغاء حظر التجوال عدا وسائل النقل الجماعى تبدأ العمل فى الرابعة صباحا وتستمر حتى منتصف الليل، والسماح بفتح المسارح والسينمات بطاقة 25%.
وأوضح تامر عبدالسلام، مدير إحدى شركات استيراد وتصدير السيارات، أن حركة المبيعات ارتفعت خلال يونيو الماضى بنسبة 70%، مضيفا أن هذه الحركة ستزداد خلال الفترة القادمة مع إجراءات الفتح وعودة العديد من الانشطة الاقتصادية.

وأضاف عبدالسلام أن قرار رسم الراديو غير مؤثر على السوق، خاصة أن الرسم كان موجودا بالفعل ولكن تم زيادته أخيرا، موضحا أنه كان متوقعا أن يتم تحصيلها على الجمارك الخاصة بالسيارات.

وقال أسامة أبو المجد، رئيس رابطة تجار السيارات، إن رسم الراديو لن يؤثر بالسلب على السوق خاصة أن سلعة السيارات بطبيعتها مرتفعة.

وأوضح أن حركة المبيعات بدأت بالتحرك بشكل طفيف ولكن المبيعات لن تعود إلى حركتها الطبيعية، إلا مع توافر علاج أو مصل لفيروس كورونا.





Source link

شاهد علي سوق السيارات

اترك تعليقك


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلي