لتجربة أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
” ديفندر 110″ تحصل على العلامة الكاملة في اختبار الأمان الأوروبي

” ديفندر 110″ تحصل على العلامة الكاملة في اختبار الأمان الأوروبي



كتب: باسل الحلواني

حصلت السيارة لاند روڤر ديفندر 110 الجديدة، الفائزة بعدة جوائز، على تقييم ممتاز جديد، من قبل خبراء السلامة في البرنامج الأوروبي لتقييم السيارات الجديدة (Euro NCAP)، وحققت السيارة الأكثر قدرة ومتانة على الإطلاق من لاند روڤر علامة خمس نجوم الكاملة في الجولة الأخيرة من الاختبارات.

 

وتحتوي عائلة سيارات ديفندر على ميزات متطورة للأمان، إلى جانب هيكل السيارة شديد المتانة من الألومنيوم الكثيف، والذي تمت هندسته ليتحمل التضاريس القاسية ويوفّر مستويات ممتازة من الأمان.

 

وتجمع ديفندر، بين التقنيات المساعدة المتطورة إلى جانب هيكل السيارة شديد المتانة من الألومنيوم الكثيف، والذي تمت هندسته ليتحمل مختلف التضاريس القاسية. ومن بين التقنيات الذكية التي تزيد من أمان السيارة نظام الكبح التلقائي في حالة الطوارئ والمساعدة في الحفاظ على حارة السير ومراقبة التصادم الخلفي.

 

وتم تصميم الوسادات الهوائية الست التي تحتويها السيارة لتحمي السائق والركاب، فيما يتوفر ما يصل إلى ثلاث نقاط تثبيت “أيسوفيكس” (ISOFIX) لمقاعد الأطفال. وحققت ديفندر الجديدة 85% في فئة حماية البالغين والأطفال، و79% لأنظمة المساعدة الخاصة بالأمان، و71% لمستخدمي الطريق المعرضين للخطر، ما أهلها للحصول على تقييم إجمالي بخمس نجوم.

 

وقال نيك روجرز، المدير التنفيذي لهندسة المنتجات في “جاكوار لاند روڤر”: “منذ اللحظة التي بدأنا فيها بإنشاء سيارة ديفندر الجديدة، كنا شديدي الاهتمام بالأمان وحماية كل من الركاب ومستخدمي الطرق الآخرين. سعينا لنصنع السيارة الأكثر قدرة ومتانة من لاند روڤر على الإطلاق، مع ميزات الأمان التي تحسّن تجربة السائق. من المذهل أن نحصل على هذا التكريم من البرنامج الأوروبي لتقييم السيارات الجديدة، والذين أثنوا على سيارة ديفندر الجديدة من خلال منحها تقييم خمس نجوم”.

 

وقام البرنامج الأوروبي باختبار سيارة ديفندر 110*، ولكن عائلة سيارات الدفع الرباعي الجبارة تتضمن كذلك سيارة ديفندر 90 المدمجة، إلى جانب طرازات “هارد توب” العملية المخصصة للأعمال، والتي تأتي مزودة بحاجز

خلف المقاعد الأمامية، وتوفر سعة تخزين تبلغ 2,059 لتر (110) و1,335 لتر (90).

 

ومنذ إصدارها عالمياً في معرض فرانكفورت للسيارات في 2019، شهدت لاند روڤر طلباً غير مسبوق على سيارة الدفع الرباعي الجديدة، والذي رافقه ثناء النقاد المستمر لسيارة ديفندر الجديدة، والذي يتمثل في فوزها بـ28 جائزة دولية.

 

ووفّرت لاند روڤر منذ انطلاقة السيارة الجديدة مجموعة من محركات “إنجينيوم” الديزل سداسية الأسطوانات المستقيمة شديدة الكفاءة في استهلاك الوقود، مع تكنولوجيا الطاقة الهجينة الخفيفة (MHEV)، ومجموعة نقل الحركة الهجينة القابلة للشحن المتطورة P400e، والتي توفّر مدى كهربائياً بالكامل يبلغ 43 كم (27 ميل) وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون منخفضة حتى 74 غ/كم**.

 

كما قدّمت لاند روڤر باقة مواصفات X-Dynamic، والتي تتوفر لكل من ديفندر 90 و110، وتتضمن مجموعة مختارة من عناصر التصميم الداخلي والخارجي التي تعبّر عن قدرات سيارة الدفع الرباعي الفائقة، وتضمن تميّزها عن السيارات الأخرى.

 

وتشمل مجموعة تقنيات مساعدة السائق المتقدمة في سيارة ديفندر:

 

– الكبح في الطوارئ: هذا النظام مصمم ليرصد الاصطدام الأمامي المحتمل مع سيارة أخرى ويظهر إنذاراً مسبقاً للسائق كي يستخدم الفرامل، وإن لم يستجب السائق، تقوم السيارة بإطلاق المكابح الطارئة لتخفف من حدة التصادم المحتمل.

 

– المساعدة في النقطة العمياء: أيقونة تضيء على المرآة الجانبية في الجهة المناسبة لتساعد على تنبيه السائق إلى وجود عوائق في النقطة العمياء أو تقترب منها بسرعة كبيرة.

 

– الكاميرا المحيطية ثلاثية الأبعاد: تساعد السائق أثناء المناورات في السرعات البطيئة باستخدام تكنولوجيا الكاميرات المتطورة، وتوفّر رؤية ثلاثية الأبعاد لسيارة ديفندر ضمن محيطها على شاشة نظام “بيفي برو”.

 

– مراقبة خلو المخرج: يساعد

على التنبيه لوجود تهديد محتمل عند الاستعداد لفتح أي من الأبواب من الداخل باستخدام الحساسات المخصصة لمراقبة السيارات المقبلة على المصد.

 

– مثبت السرعة التكيفي: يحافظ على مسافة آمنة من السيارات في المقدمة، وإن توقفت السيارة الأخرى في الأمام، تقوم هذه التكنولوجيا بإيقاف السيارة بهدوء.

 

– مراقبة حالة السائق: هذا النظام مصمم ليرصد إرهاق السائق من خلال مراقبة كيفية استخدام التوجيه والفرامل ودواسة الوقود، ويصدر تنبيهات عندما يرصد تعب السائق.

 

– المساعدة في الحفاظ على حارة السير: يرصد الخروج غير المقصود عن حارة السير، ويعيد توجيه السيارة ليعيدها إلى موقعها الصحيح ضمن حارة السير.

 

– مراقبة التصادم الخلفي: إن كانت سيارة ما تقترب من الخلف دون إبطاء، ستحاول ديفندر تنبيه السائق الذي يقترب منها من خلال تشغيل أضواء التحذير تلقائياً.

 

– مراقبة حركة السير الخلفية: مصمم كي ينبه لوجود سيارات أو مشاة أو أخطار أخرى تقترب من أي جهة، وتعد مفيدة خصوصاً عند الرجوع إلى الخلف للخروج من موقف السيارات.

 

– التعرف على اللافتات المرورية ومحدد السرعة التكيفي: يبلغ السائق بحدود السرعة الحالية ويعدّل سرعة السيارة عند دخول منطقة ذات سرعة مختلفة تلقائياً.

 

– حساسات الغوص: باستخدام الحساسات فوق الصوتية في مرايا الأبواب، توفر معلومات فورية حول عمق المياه عند خوض السيارة فيها.

 

eCall-: هذا النظام مصمم ليرسل رسالة تلقائية إلى مركز اتصالات الطوارئ في حال حدوث تصادم أو تحطم، وتتضمن الرسالة معلومات تفصيلية عن الموقع وعدد أحزمة الأمان المستخدمة عند حصول الحادث.

 

– الكبح في حالة التصادم المتعدد: يشغل الفرامل تلقائياً لمنع أو تخفيف أثر التصادم المتتالي عندما تكون السيارة ضمن حادث تصادم واسع شديد الخطورة.

 

وأجري اختبار البرنامج الأوروبي لتقييم السيارات الجديدة على سيارة ديفندر 110 2.0 لتر  SE بالديزل بمقود على الجهة اليمنى. المواصفات ومدى توفرها تختلف باختلاف البلد، يرجى التواصل مع الوكيل المحلي.

 

وكافة أرقام مدى السيارة الكهربائي مبنية على السيارة المخصصة للإنتاج على مسار نموذجي. المدى المتحقق يتباين بناءً على وضع السيارة والبطارية والمسار والبيئة وأسلوب القيادة.

كافة أرقام الانبعاثات واستهلاك الوقود والمدى الكهربائي مبنية على اختبار القيادة العالمية الموحد للمركبات الخفيفة EU – WLTP (TEL)

 

أما عن الميزات المتوفرة كميزات اختيارية فجاءت كالتالي: مراقبة التصادم الخلفي، والمساعدة في النقطة العمياء، والكاميرا المحيطية ثلاثية الأبعاد، ومراقبة خلو المخرج، ومثبت السرعة التكيفي، ومراقبة التصادم الخلفي، ومراقبة حركة السير الخلفية.

 

 

 





Source link

شاهد علي سوق السيارات

اترك تعليقك


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *