لتجربة أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
كيا تبدأ تجربة خدمة توصيل في سنغافورة وتدعم أعمالها المستقبلية للسيارات المبنية حسب الطلب

كيا تبدأ تجربة خدمة توصيل في سنغافورة وتدعم أعمالها المستقبلية للسيارات المبنية حسب الطلب


Kia starts pilot of last mile delivery service in Singapore for future PBV business

دبى، الإمارات العربية المتحدة – بدأت شركة كيا بتجهيز أساسات أعمالها المبتكرة في مجال السيارات المبنية حسب الطلب (PBV)، بالشراكة مع الشركة الناشئة لتوصيل المنتجات المبرّدة “إس لاب آسيا” (S.lab Asia)، لتدخل بذلك سوق التوصيل النهائي في سنغافورة.

 

وفي 28 يناير، وقعت الشركتان مذكرة تفاهم تهدف إلى إطلاق مشروع تجريبي في سنغافورة باستخدام سيارة “نيرو إي في” (Niro EV) الكهربائية، لتقييم إمكانات نموذج الأعمال المستقبلي القائم على السيارات المبنية حسب الطلب.

 

وسيتم استخدام سيارة “نيرو إي في”، المحسّنة والمعدلة بحيث تخدم لوجستيات التوصيل النهائي، في مركز مدينة سنغافورة، وستلبي كذلك حاجات سوق التجارة الإلكترونية المتنامية بشكل متسارع، إضافة إلى ذلك، سيساعد هذا النموذج الاستراتيجي على تقوية قدرات وعمليات خدمات الشركتين في مجال السيارات المبنية حسب الطلب.

 

وقال دونج سو آن، نائب الرئيس ورئيس مجموعة أعمال السيارات المبنية حسب الطلب في شركة كيا: “من خلال هذه الاتفاقية، ستترك كيا صورة قوية عن نفسها كشريك متعاون يضيف قيمة كبرى لشركات خدمات النقل العالمية. ستبذل كيا قصارى جهدها لتقود سوق السيارات المبنية حسب الطلب، وذلك عبر الشراكات مع مشغلي خدمات متنوعين، ولا يقتصر الأمر على خدمات التوصيل النهائي، ولكنه يمتد كذلك إلى التعاون في مجال الابتكار المشترك”.

 

ويعد تطوير السيارات المبنية حسب الطلب من أساسات استراتيجية أعمال كيا على المدى المتوسط والطويل، والمعروفة باسم “Plan S”، ويتم تصميم هذا النوع من السيارات لخدمة تطبيقات محددة، مثل توصيل المنتجات، ومركبات النقل الداخلي ذاتية القيادة، والسيارات الفاخرة التي يقودها سائق خاص. وبالنسبة لمشروع كيا التجريبي في مجال السيارات حسب الطلب، فإنه يركز على خدمات التوصيل النهائي (last-mile delivery)، أي آخر مرحلة من توصيل المنتج من المخزن إلى الزبون، مع التركيز على تحسين جودة التوصيل وتميّز الخدمة.

 

وتنتج شركة “إس لاب آسيا” الناشئة صناديق خاصة من أجل توصيل المنتجات الطازجة المبردة، وتوفر خدمات توصيل متطورة. وتقوم حالياً ببناء شبكة لوجستية لبيع وتوزيع المنتجات الطازجة في كوريا وجنوب شرق آسيا.

 

وتتم حالياً عمليات التطوير والتحسين النهائية للجيل الأحدث من سيارات كيا المبنية حسب الطلب، وستستخدم كيا، بالتعاون مع “إس لاب آسيا”، سيارة “نيرو إي في” (Niro EV) بمقصورة داخلية معدّلة من أجل تسهيل تحميل وتنزيل صناديق “إس لاب آسيا” وزيادة سعة التحميل لأقصى حد ممكن. وستبدأ العمليات في سنغافورة في النصف الأول من العام الحالي، وستقوم كيا خلال هذه الفترة بتقييم وتحسين نموذج أعمالها الخاص بالسيارات المبنية حسب الطلب، بما في ذلك الجوانب الخاصة بالمنتج والخدمة، عبر تطبيق الدروس المستقاة من العالم الواقعي أثناء توظيفها لسيارة “نيرو إي في” في سنغافورة.

 

ومن خلال هذه الخطة المبتكرة، ستكتسب كيا الميزات التنافسية والخبرات اللازمة في مشاريع السيارات المبنية حسب الطلب، بما فيها تطوير السيارات المبنية حسب الطلب القائمة على السيارات الكهربائية، وتحسينها من أجل خدمات التوصيل النهائية، وتطوير منصة خدمات السيارات (CaaS) من أجل الحاجات الخاصة بالأساطيل وتأجير السيارات، وتأسيس منظومة لشحن السيارات الكهربائية، وإنشاء هيكلية لخدمات إدارة أساطيل السيارات الكهربائية.

 

واختارت كيا سنغافورة كموقع مثالي لمشروعها التالي في مجال السيارات المبنية حسب الطلب، مستفيدة من البنية التحتية العالمية التي تحتويها المدينة، واقتصادها الحيوي، وتجارتها الإلكترونية سريعة التطور، وساهم في قرار كيا بشكل أساسي خطط سنغافورة للتخلي التدريجي عن المواصلات العاملة بمحركات الاحتراق الداخلي بحلول عام 2040، عبر مجموعة من السياسات الجريئة لتوفير المواصلات الصديقة للبيئة، بما فيها الطرازات المتزايدة من السيارات الكهربائية.

 

ولتطبيق المشروع بنجاح، تخطط كيا لتأسيس إطار عمل مع عدد من الشركاء البارزين في هذا المجال، بما فيها مركز مجموعة “هيونداي موتور” للابتكار في سنغافورة، ومجموعة “إس بي” (SP Group)، أكبر شركة لشحن السيارات الكهربائية في سنغافورة، ووكيل كيا المحلي “سايكل أند كاريج” (Cycle & Carriage).

 

كما تتعاون كيا مع “إس لاب آسيا” لتطوير وتحسين نموذج أعمالها للسيارات المبنية حسب الطلب في السوق الكورية، وتوسيع الخدمات المماثلة في البلاد خلال النصف الأول من العام الجاري.

 



Source link

شاهد علي سوق السيارات

اترك تعليقك


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *