لتجربة أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
“كيا” تكشف عن “ستينجر 2022” الفائقة

“كيا” تكشف عن “ستينجر 2022” الفائقة



كتب: باسل الحلواني

تواصل سيارة “ستينجر” تطورها وتكريس مكانتها بصفتها السيارة الأبرز والأكثر تطوراً في شركة “كيا” مع ارتقائها الدائم بحدود التصميم والأداء والهندسة.

 

وتمتاز النسخة الأحدث من هذه السيارة بلمسات جديدة في التصميم الخارجي والتي تمنحه مظهراً عصرياً رائعاً، إلى جانب محرك قياسي أكثر قوة مما سيعزز أداء السيارة لتضمن تجربة قيادة لا مثيل لها مع مختلف نظم مساعدة السائق التي تستند إلى أحدث التقنيات. ومن المقرر أن يتم طرح سيارة “كيا ستينجر 2022” للبيع في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا بحلول أواخر هذا العام ومطلع عام 2022.  

 

وبهذه المناسبة قال ياسر شابسوغ، المدير التنفيذي للعمليات في “كيا الشرق الأوسط وأفريقيا”: “تواصل ’ستينجر‘ الجديدة الانتقال بشركتنا إلى آفاق أوسع بفضل مزاياها التي تسمح لها بمنافسة أفضل السيارات في العالم. ويؤكد هذا الموديل الجديد من السيارة على المواهب الرائعة التي يتمتع بها فريقنا وقدرته على إنتاج سيارة سيدان رياضية تتخطى جميع التوقعات. وتمهد ’ستينجر‘ الطريق أمام باقي سياراتنا العصرية الديناميكية والتي تتضمن كذلك طرازي ’سورينتو‘ K5‘ الحائزين على جوائز عديدة”.  

 

سيارة سيدان رياضية بكل معنى الكلمة 

 

تم ابتكار سيارة “ستينجر” وفق تصميم يمتاز بروحه الحماسية وإحساسه الأمثل بالأبعاد، مع التحسينات التصميمية الدقيقة التي تركز على

مظهر السيارة المتميز والمكرّس لتقديم الأداء الأفضل.  وسوف تزود  السيارة بشعار “كيا” الجديد الذي يظهر في مقدمتها على منتصف غطاء المحرك وعلى أغطية العجلات، إلى جانب تعديلات عدة في التصميم الخارجي والتي تشمل مصابيح LED أمامية قياسية مع علامة المصابيح النهارية DRL أو مصابيح LED نهارية أمامية تحمل علامة  Stingerكميزة اختيارية، ومصابيح LED قياسية خلفية مع ضوء خلفي يخطف الأنظار يمتد على طول الغطاء الخلفي للسيارة.  

 

وبدورها تساهم التحديثات الداخلية لسيارة “ستينجر” في تحسين تجربة القيادة الشهيرة التي تركز على السائق في المقام الأول؛ حيث يضفي البريق الأسود وتطعيمات الكروم لمعاناً ساحراً على لوحة العدادات، وتمتاز طرازات GT مع الفرش الداخلي من جلد “النابا” بتصميم “خط السلسلة” الجديد المستوحى من أحزمة الساعات الراقية. كما يضفي نمط الحياكة الحديث على أغطية الأبواب الداخلية لمسةً رائعة، لتنسجم مع إضاءة مصابيح LED التي تحيط بالمقصورة وتشمل باقة نابضة بالألوان تتيح للسائق اختيار تجربة القيادة المفضلة لديه.  

 

مصممة بأيدي عشاق السيارات لمتعة عشاق القيادة  

 

من المتوقع أن تصبح “ستينجر 2022” من طراز GT قريباً السيارة الأكثر جاذبية بين مثيلاتها لكونها قطعت أشواطاً طويلة بعيداً عن

التعريف التقليدي لـ “النموذج الأولي”. وتم تزويد السيارة بمحرك من أربعة أسطوانات مع شاحن توربيني وبسعة 2,5 ليتر والذي يمدها بقوة 300 حصان، مع إمكانية الانطلاق من 0 – 60 ميلاً في الساعة في غضون 5,2 ثوان.  

 

ويوفر طرازGT twin-turbo V6  أداءً أقوى مع محرك من 6 أسطوانات وبسعة 3,3 ليتر مع شاحن توربيني والذي تم دمجه بحرفية عالية مع نظام عادم متغير لتعزيز الصوت الهادر الذي يميز سيارة “ستينجر” ليؤكد  تفوقها على باقي السيارات عالية الأداء. 

  

تحديثات تقنية تحافظ على رونق العلامة 

 

وعلى غرار “سورينتو” و”كي فايف”، تمنح “ستينجر” ركابها تجربة فريدة مع أحدث أنظمة الترفيه والمعلومات والتكنولوجيا، بما في ذلك شاشة قياسية قابلة للمس بقياس 10,25 بوصة، مع ميزة الملاحة وقدرات اتصال بلوتوث لاسلكية متعددة الاتصالات. كما يتضمن الموديل الجديد شاحناً لاسلكياً للهواتف الذكية المتوافقة مع هذه الميزة، إلى جانب لوحة العدادات المركزية بقياس 7 بوصات والتي تساعد السائق عبر شاشة مراقبة النقطة العمياء، وشاشة الرؤية المحيطية التي تتيح له رؤية السيارة بزاوية 360 درجة.  

 

وتعتبر “ستينجر” اليوم رائدة فئتها من السيارات الفاخرة مع نظم مساعدة السائق المتقدمة[4] التي توفرها، بما في ذلك نظام المساعدة المانع للاصطدام الأمامي (FCA) مع ميزة الانعطاف على التقاطعات لتفادي الاصطدام؛ والتحذير للنزول الآمن من السيارة[5]؛ والتحذير من التصادم بسبب النقطة العمياء؛ والمساعدة في تفادي العوائق في أثناء الرجوع إلى الخلف، والتحكم الذكي في السرعة القائم على نظام الملاحة؛ ونظام الالتزام بالمسار؛ والمساعدة في القيادة على الطرقات السريعة[6]؛ ونظام صوت فائق من “هارمان/ كاردون[7].  

 





Source link

شاهد علي سوق السيارات

اترك تعليقك


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اعلي